بعض الشيء عن كل شيء © Asmaa Khairy

Archive for September, 2013

#لاجئ_ولكن … إنسان

امبارح شغلت #تقسيم_2 من ساعة ما نزل وفاتحاه في ويندو لوحده..وفضلت سايباه شغال ويتعاد لحد ما نمت بالليل!

احساسي ما بين الله يسامحك يا احمد، والله يسامحك يا مازن ويا عبدالله، وكل الي اشتغلوا ع الفيلم ..

أي حد لما يتفرج على فيلم زي تقسيم 2 ، هيضايق شوية وخلاص هتعدي ..

الفكرة انه لما تبقى عارف الناس دي ع الحقيقة ..

عارف صوت عبدالله وعارف انه دي مش صورته، بعدين تقابل مازن ع الحقيقة وتقف متنح قصاده عشان تستوعب انه دي حقيقة ..

بس في الآخر ده فيلم اتصور.. اتصور وخلص وابطاله واقفين قدامك ..

الي هو احساس انه “سلام” مازن سليم .. وعبدالله سليم .. واحمد وعمر وسلمان وكل الي اشتغلوا ع الفيلم قدامك اهم .. “سُلام” .. بدنيًا ع الأقل

~

الأسوء بالنسبة لي كان الاسوء مسرحية “شهيد ع الهوا”

لما عبدالقادر شفته بيضرب قدامي وبيتجر بطول القاعة ..

اضرب جنبي .. اول واقعة كانت جنبي..

وانا في جزء ما من عقلي عارفة انه ده تمثيل ..

بس هو وقع جنبي . وهما كانوا جارينه جنبي ..

ونفسيًا عايزة اصرخ انه “سيبوه حرام” .. وكل الي عملته اني دمعت وقعدت اتمتم زي الهبلة “يا وجع القلب يانا يا امي”

مع كمية صور لناس اعرفهم اباء وابناء وبنات معتقلين ..

~

غازي قبل المسرحية كان لابس حاجة قالي اسمها “شماغ” بتغطي وشه ولابس لبس مموه لونه ازرق وعمال يتحرك ويجهز حاجات في القاعة وماسك في ايده البندقية “اللعبة” وانا قلبي بيقف كل ما يعدي من جنبي..

مش لانه هيأذيني .. بس لتخيل انه ممكن يموت او يتأذي في “اشتباكات” او يقتل !

قولتله مرة وهو معدي “انتي عاملي فيلم رعب في راسي”

~

بعد المسرحية جه الشب الي للآن معرفش اسمه الي كان بيمثل دور ضابط المخابرات وكان بيضرب المعتقلين ويبهدلهم ويشتمهم ويعدمهم العافية ويوريهم الحرية.. جاي يكلمني يسألني ايه رأيك..

أنا كنت مبسوطة بالفعالية ككل .. وقولتله كده..

قالي والمسرحية.. قولتله ابدعتم ..

قالي طب وايه رأيك في دوري…

بصيتله بصة غريبة .. (اعتقد من ردة فعله انه مستوعبش اي حاجة من الي كان عمال داير في مخي)

قالي : انا كنت ضابط المخابرات ..

قولتله: عارفة .. وبحاول امنع نفسي اني افش فيك غلي من كل ضباط المخابرات ..

هو ضحك .. وانا كنت بقولها بضحك..

بس كنت قاصداها .. لانه وهو واقف جنبي انا كنت خايفة ومتنشنة بسبب دوره في المسرحية ..

~

غالبًا كل الي بيحصل حواليا خلاني اتجنن..

كل حاجة .. على الصعيد الشخصي، العملي، والعلمي، والسياسي، والانساني .. هتجنني…

ليه كل ده بيحصل مع بعضه اصلًا..

انا فعلًا قربت اتجنن..

~

بقيت بشغل تقسيم 2 في الخلفية عشان ارتاح من الوجع بتاع نفس الخناقة الي دايرة في مخي.. اسمعها بصوت حد تاني ..

~

وسط الفعالية حكيت لحنين تقريبًا انه انا بقالي سنين محضرتش حاجة قوية كده من ايام مصر..

بس أيام مصر مكنش في سوريا لسه..

كانت فلسطين الأول ..

وبعدين بقت العراق بعد 20 مارس 2003 الي روحت المدرسة وكانوا بيحتفلوا بعيد الام فيه وانا كنت متعصبة انه ليه محدش بيتكلم عن الي شفته في الاخبار عن “بغداد” وعشقي لبغداد وطن العلم ..

~

مش فكرة قومية .. ومش فكرة دين .. ولا اسلام ولا طوائف .. زي ما كان الهدف من الفعالية زي ما سلمان وقف قال امبارح

“قبل الدين .. قبل اللغة .. قبل الأرض .. قبل أي إنتماء .. أنا إنسان”

احنا مصريين، سوريين، عراقيين، لبنانين، فلسطينين.. رابطنا وضع انساني مؤلم ومصير مجهول….

~

لما جت في المسرحية فقرة اللاجئين السوريين بيعبروا عن وضعهم وزميلاتي الفلسطينيات اتكلموا باللهجة السورية عن معاناة اللاجئين

عن حلم انها تكون معلمة ..

عن ان كل الولاد الي في المخيم ولادها

عن صوت حلا الي ملا القاعة وهي بتقول “كل ولاد المخيم ولادي …” وانا بطلت اسمع ..

~

هي مسرحية .. وهو فيلم .. وهي فعالية عمومًا ..

بس الخلفية الانسانية الي وراها الي قدرت تخرج الدموع سواء مني او من كل الي شفتهم رجالة وبنات .. المعاناة الانسانية الي وراها .. حقيقية ..

حقيقية لدرجة لايمكن ادراكها….

~

أنا مش لاجئة ولكن بحاول أحافظ على ما بقى داخلي من ملامح الإنسان…

أسماء
27 سبتمبر 2013

اضغط ع الصورة لمشاهدة فيلم تقسيم2

اضغط ع الصورة لمشاهدة فيلم تقسيم2

إلى السيسي وإلى فاروق جويدة .. ارحل وعارك في يديك!

بعد عمر طويل تعلمنا فيه اللغة والشعر من أستاذنا فاروق جويدة  فوجئت اليوم بوقفه الذي يخلط فيه الحق بالباطل ويدافع فيه عن الظالم؛ فقررت الكتابة إليه، كما علمني!!

ارحل وعارك في يديك

حتى وإن تخاذل من علمونا الشعر عن مصارحتك؛

فاليوم ننظم نحن الشعر لك

سترحل وعارك في يديك..

***

ارحل وعارك في يديك

حتى وإن تعالت أبواق العوالم مسبحة بحمدك

فصوت الدماء يبقى صارخًا

في الأرض تارة والسماء،

خطواتك مضرجة بالدماء

الأرض من تحتك تصرخ في رجاء

تصرخ في قلوب أقسى من حجارتها أن أفيقوا ،

فالقاتل اهدر في الأرض قيمة الحياة

واليوم قاتلهم هو

في الغد قاتلكمُ

فاستفيقوا قبل ألا

يبقى على الارض شيئًا ، سوى الأشلاء

***

ارحل

وعارك في يديك

وقل لمعلمي

إن هانت الأرواح في حضرة العلماء

فكيف بمن لم يعلم من الدنيا

شيئًا سوى قول آمين في حضرة العصا

***

سل معلمي قبل أن ترحل

ما باله

بعدما وقف في وجه الظالمين قبلكَ كلهم

يقف مستكينًا اليوم خانعًا

إن لم يجبكَ صارخًا:

ارحل وعارك في يديك

و إن صمت دهرًا

ولم يستفق

فارحل وعارك في يديك

وليرحل معك معلمي

غير مأسوف عليه

وقل له

ارحل

ومجدك خلفك

والعار ختام ما بنيتَ

ورائحة الدماء سكنت في

 يديكَ

عار عليكَ معلمي

عار عليكْ !

***

عار على من خطت أقلامه عمرًا،

من القيم..

قيمة الإنسان

قيمة الأرض

قيمة العرض

قيم العروبة والمروءة والفروسية والحياة!!

عارٌ على من علمنا كيف نقول لا ..

كيف نغضب في وجه كل من..

حاول تركعينا يومًا بعصاه ..

عارٌ عليك اليوم معلمي،

 أن تحني الجباه،

عارٌ عليك أن تعلمنا كيف تكون الحياة

كريمةِ،

ذات قيمةِ،

ثم تنكر علينا أن نعيش للكرامة شهداء..

***

ما بالك يا معلم الأجيال،

قد خررت ضعيف الجانب،

وركنت للطغاة..

ما بالك يا معلمي قد سكنت اليوم،

ونضب قلمك الا من كلمات كالخنجر

تمثل بجثث الضحايا

بلسمًا..

على جرح الطغاة!

ما بالك معلمي لم تعد معلمًا،

وصرت بوقًا نافقًا منفاقًا..

للقاتلين وللعصا..

***

تبًا لقلمك إن بث سمًا في الحياة..

ولتكتب الصفحات أن مجدك قد دنسته أنتَ

عندما ركنت إلى الطغاة 

ولتبقى قيمًا علمتها لأجيال صامدة في سطورنا نحن،

ولتذعن للعصا،

فسيرحل وعاره في يديه وفي يديك..

أما عارك ..

فاليوم تنظر في يديك ستبصر الدماء..

واليوم تنظر في يديك..

فتسأل روحكَ

 كم روحًا مثلها قتلت كلمةٌ منكَ في غير محلها..

عندما ركنت للعصا

كم روحًا هونت أنت..

وكم..

قيمة دمرت؟

عارك .. عار معلم ..

باع علمه .. واشترى الرخص ثمنًا

 للحياة..

****

ارحل وعارك في يديك!

ارحل وعارك في يديك أيها الجنرال القاتل السفاح ..

وخذ في يديك

كل معلمِ قد باع علمه.. واشتراك ..

ارحل وعارك في يديك..

وارحل معلمي..

عارُ عليكَ ملعمي ..

عارٌ عليكْ!

أسماء خيري

23 سبتمبر 2013

فاروق والسيسي

بين أسماء خيري وآدم تشايكوف.. هلاوس حول الحياة

في 2010 أقامت جورج تاون قطر نموذج للأمم المتحدة بلجانها المختلفة على أرض قطر لطلاب المدارس الثانوية على مستوى العالم

المهم، أنا كنت ممثلة بلجيكا في الناتو وكان في واحد اسمه آدم تشاكيوف، ممثل بولندا في الناتو كذلك.

كان عندنا وقتها ع الأجندا ملف باشتونستان والقرصنة في الصومال، وخلصنا وبعدين اتبقت session في المؤتمر وقررت الـ chair اننا هيتعرض علينا “أزمة” crisis

الازمة كانت عبارة عن انه في ارهابيين تسللوا لامريكا عن طريق رحلة طيران المانية وانه امريكا لحقتهم بالعافية وانه دي مشكلة بقى ولازم نواجهها

فأنا وآدم وبنت كانت بتمثل كندا ومش فاكرة مين كان بيمثل امريكا قررنا نعمل ريزولوشن مجنون لانه كلنا كنا مرهقين وبقيت الفريق وافقوا على الموضوع .. وكتبنا الريزولوشن فعلًا وعارضناه وناقشناه وحاولنا قدر المستطاع منضحكش واحنا بنعرضه

http://www.facebook.com/notes/asmaa-khairy/crisis-resolultion-for-comittee-nato-gumun-2010doha/278524589627

اللينك محكي فيه الحدوتة من وقتها

المهم كان يوم لطيف ..

ده صوة وادم كان بيناقش وانا “مركزة” معاه عشان خاطر ميضحكش .. الصورة تبان ندية مع ان الجو كان متنشن بس عشان نحافظ على هدوءنا ومنضحكش “بروفشنال وكده”

سيبك من كل ده ..

آدم مواطن أمريكي، نص كندي ونص أمريكي وهو حد قوله وقتها بيشعر بالانتماء لـ “نصه الأمريكي” وأنا مصرية وبنتمي لكلي المصري زي ما رديت عليه وقتها..

آدم أكبر مني بسنة، بيدرس علوم سياسية في جامعة شيكاغو وتقريبًا دي اخر سنة المفروض وظني فيه انه هيكمل دراسة

آدم اشتغل في كل حملة انتخابية سياسية اقتنع بيها سواء كانت لرئاسة الجمهورية او لنواب “المقاطعة” او “الكونجرس” وحتى الحملات البيئية..

كل طاقته بتتوظف لخدمة بلده وبلده فعليًا بتستفيد

آدم اكبر مني بسنة .. وعايش في مجتمع “مدني” فعلًا جماعات “الضغط” فيه ليها وزن وفعلًا “المتميز” فيه بيقدر يفيد

من 3 سنين كنا انا وآدم واقفين قصاد بعض .. في قاعة واحدة في الدور الـ 13 في الماريوت ورانا الخليج العربي باين من الشباك وبنناقش قضايا سياسية عالمية واحنا الاتنين على نفس القدر من الوعي والفعالية.

أنا بدرس علوم سياسية في جامعة قطر، تحديدًا سياسات وتخطيط وتنمية تحت مظلة العلوم السياسية والشؤون الدولية.

أنا بشتغل في كل حملة ضغط ممكن اشتغل فيها عشان خاطر “أنتزع” حق ما من الحقوق الاساسية زي مثلا انه البنت تمشي بامان في الشارع ومحدش يتعرضلها ..

أنا مجتمعنا فعليًا كان اجدع تعليق عليه انه “مش مجتمع اصلا ليبقى مدني؛ لك شوفوا المصريين كيف بيحاوروا بعض” .. “بدون تفاهم” .. “لا .. بالرصاص”

أنا مهددة بالايذاء لفظيًا وبدنيًا ومهددة بفقدان حقي في الحياة بسبب نشاطي او حقي في الحرية على احسن تقدير

أنا وآدم الاتنين بندرس نفس العلم، بنفس المعايير العالمية، بأحدث الكتب بأجدد طبعاتها .. بندرس وفقًا لمنهج علمي، بندرس وفقًا لمسار معين واحنا الاتنين متفوقين في دراستنا وفي العمل العام ..

بس شغل آدم.. بيفيد

شغلي أنا.. تهديد

آدم من حقه الكامل انه يعبر عن رأيه بحرية ومحدش له عنده حاجة… ولا أي حاجة ؛ لأنه إنسان وحق التعبير بالنسبة له حق أصيل

أنا لو هعبر عن رأيي بكل حرية وهستخدم حقي ده؛ ولكن، كل الناس هتبدأ تصنفني وهتنسى رأيي

آدم هيتقدم..

أنا معرفش هروح فين..

آدم هيبقى كادر فاعل في أمريكا ومش بعيد بعد 20 سنة يبقى رئيس الدولة

أنا، مش بعيد بعد 20 شهر مكونش موجودة اصلًا ..

آدم مواطن أمريكي .. بحقوق مواطنة كاملة

أنا مواطنة مصرية .. من غير حقوق اصلا

مش عارفة ايه خلاني اعمل المقارنة دي دلوقتي .. ليه وجع القلب على أخر الليل بس لا بأس ..

كل ما ذكر لازم يتغير ..

لانه لو استمر .. احنا، وأوطاننا هنختفي.

أنا أنتمي لـ مصر .. باقي انه نخلي مصر مكان قادر على الاستفادة من “انتمائي” انا وغيري ليه.

DSC01547

صورهم

الدراسة هتبدأ يوم الأحد ..

وبحاول على قد ما أقدر اني أخلي جهازي موجود لاي حد يحتاجه عشان خاطر يسجل مادة او يدخل يدور على حاجة .. في المحاضرات لو حد احتاج يعرض حاجة يلاقيه ..

المشكلة انه المرات الي فاتت لما كنت بحط صور قنابل الغاز وغيره كخلفية كان في ناس بتتريق عليا .. خليتها سوداء فترة .. بعدين خدت من Rory الخلفية بتاعتها كانت سودة وفيها فراشة وضاعت لما غيرت الجهاز ..

بس عادي .. المهم انا اتمسكت جدًا بصورة البنت الي فستانها بقيته وردة.. وحطيتها خلفية لما جيبت الجهاز انه “بشرى” تمسك بالحياة .. النور والوردة والمية .. والبهجة

جيت من شوية برفع صورة للصفحة لقيت انه في شهداء كنت مرهقة اكتب اساميهم لانها هتتوه بسبب شبه في الاسامي او اني هكسل اكتب الاسم تاني من الاول فكتبت اساميهم بحاجة تميز قصتهم

الشهيد المبتسم

الشهيد المسافر

الشهيد المحفظ

بعدين لفت نظري الموضوع فجيت افتح الديسكتوب عشان اشوف لقيت الخلفية ومعاها كمية الصور الي مكنتش متخيلة انها موجودة للشهداء ..

مش فاهمة ازاي بحسبها ..

بس كمية التناقد الي في المشهد رهيب..

أنا حزينة..

بس مش هشيل صور الشهداء ..

يمكن اغير صورة الخلفية .. يمكن اخليها تمسكًا بسنة بهجة في الحياة .. يمكن احطها صورة من صور الشهداء لسه مش عارفة ..

بس لما يجي حد يفتح الجهاز الترم الجاي لاي سبب.. ميستغربش انه هيلاقي الديسكتوب زحمة

المرة دي مش هبل..

مش لاني بكسل اجمع الحاجات في فايلات ..

بس لانهم ونس..

انا عايزاهم حواليا ..

عياط

عياط 2

رصاصة

في الاخر .. رغم كل حاجة .. رصاصة واحدة هي الي هتقتلك .. عبدالله خضر خد اكتر من رصاصة واحدة هي الي قتلته ..

بس انا مش عايزة اموت برصاصة واحدة .. مستاهلهاش ..

ومش عايزة اموت على طول..

بما اني مش من “المهوسيين بالنظافة الي بيجيلهم الزهايمر بدري” عايزة افضل مصابة وفايقة وواعية وتبقى في مشكلة في اني اتبنج او اتخدر وافضل فايقة احكي كل الي عارفاه ..

وحد يبقى ينقل عني الحكاية..

عايزة افتكر كل حاجة حصلت، من اول ما وقعت من ع سور البلكونة ع الرملة في العريش وقعدت العب من غير ما اعيط .. لحد يوم ما اضرب

وانا الي احكي اتصبت ازاي

ومش عايزة الرصاصة الي تقتلني تكون من ظهري او جنبي .. عايزاها من حد قصادي .. عينه في عيني..

عايزة اموت زي عمر 🙂 بعد ما جسمي يستنفد قدرته على الحياة واحكي وانا فايقة واوصي بالي عايزاه وانا فايقة ..

والوجع ايًا كان الي هحس بيه يكفر أي حاجة وحشة ..

واكلم بابا قبل ما اموت اقوله فاكر الحلم ؟

ارضوا عني وان شاء الله هدخل الجنة وتبقى دي هديتي ليكم ولاخواتي ولتيتا وعيلتنا ..

أخر كام يوم او كام ساعة مش عايزة اكون بعرف ازعق فيهم.. عايزة بس ابقى قادرة اتكلم وعايزة بعد كل حاجة اموت مبتسمة ومستورة ..

وماما هي الي تغسلني .. مش اي حد ..

واكتر من اي حاجة .. محدش يعمل مني رمز ولا يعمل مني حكاية ..

انا ولا حاجة جنب الي ماتو والي لسه هيموتوا ..

كل الي عايزاه انه موتي يحرك الناس الي بتثق فيا ويجمعهم .. كلهم ..

وكل الي عايزاه انه ده يبقى قريب..

في الفترة الاخيرة عرفت انه دعاء “اللهم دبر لي انني لا احسن التدبير” الي ممكن يخلي جسمك يدي انطباع يائس يخلي حد يجي يساعدك وهو مش فاهم هو ليه جاي اصلا

عارفة انه الدعاء ده بيه ربنا هيجمعني بضالتي وهيحققلي حلمي ..

واخد صحابي الجنة ..

كل الناس الي بحبها وكل الناس الي بتحبني .. واي حد يعرفني وفيه خير..

رصاصة مش كفاية… رصاصة واحدة والموت بسرعة فكرة مرعبة ..

انا مش هستحمل اموت بسرعة … مينفعش حد يواسي الناس الي انا بحبها .. انا بس الي هواسيها .. وبعدين اموت ..

انا بس نفسي موتي يجمع ميفرقش ..

بس الرصاصة الي هتقتلني تقتل الي قتلني والي مشغله وحلم الي مشغله وكل ما ممكن يفرق الناس .. ع الاقل لحد ما يقدروا يبنو حاجة مشتركة متتهدش في زمن قريب

fawar3'2

أسماء …

11 سبتمبر 2013

#عن جدو

كل الحياة كوم .. ومكالمة جدو الي بتتكرر من السنة للسنة كوم 🙂

جدو: انتي في سنة كام دلوقتي

أنا: هدخل تالتة أهو

جدو: الأطفال كبروا

أنا: آه 🙂

جدو: طب هنفضل نقول أطفال كده

أنا: أه طبعًا مش مستغنية عن أطفال..

جدو: طفلة ومفعوصة

——

جدو: أنا مبسوط جدًا أني سمعت صوتك .. ومش هوصيكي دايمًا تبقي مع ربنا وتعيشي حياتك بالقرآن .. وبسم الله الرحمن الرحيم قوليها في الرايحة والجاية وفي كل وقت… الـ 19 حرف بتوع بسم الله الرحمن الرحيم فيهم كنوز الدنيا

جدو: متشغليش بالك باللي بيحصل، وخلي بالك من نفسك وافتكري دايمًا انه دورنا نكون مسلمين صح، ونتعلم، وتكوني ام وتكوني اسرة، وتربي ولادك على الخير والحب

—–

جدو هو معلمي الذي لم يدرسني قط 🙂 أستاذ اللغة العربية بمدرستي في مصر (نوبل للغات) الذي علمني اللغة والشعر والالقاء وحببني في القرآن وتراكيب اللغة والأوزان والصرف والنحو لأنه كنت “عيلة مفعوصة بتعمل دوشة “

جدو الذي لن يتكرر 🙂 أ. محيي 🙂

vev1[1]

أسماء

تحبي بيبسي مع الاوردر؟!!!!

أسماء بقت اخوان”

“أسماء بتدافع عنهم”

“بعد كل الي عملوه وقادرة تساعديهم”

“** ** الي فضلنا عارفينهم سنين وفجأة طلعوا اخوان”

“انتي بتدعمي الارهابيين.. بلوك”

“يا اسماء متحاسبيش على مشاريب مش بتاعتك”

في محمد محمود كنت ناقمة على الاخوان، خاصة أهلي منهم لأنهم منزلوش وفضلوا مشككين بسبب معلومات وصلت لبعض القيادات خلت انه النزول مش هيبقى رسمي وانه الي ينزل هيشيل مسؤولية نفسه ..

في محمد محمود مقدموش إدانة صريحة للجيش ولا للرويني ولا اي حد من الي كان ماسك ..

في محمد محمود نزلوا في الاخر حائط بشري سخف ع الناس وليليان وجدي اضربت عشان خاطر الضرب يمشي ..

بعد محمد محمود عملوا جمعة نصرة القدس وكلنا طلعنا عين الي جابوهم عشان خاطر انتو متخيلين ازاي هتنصروا القدس وانتو مش عارفيين تنصروا مصر

في مجلس الوزراء قالوا على الي في الشارع بلطجية ومحامي تبعهم راح قدم بلاغ في هشام يسري وياسر عبد القوي وسامح مش عارفة اسمه ايه بتاع الاشتراكيين الثوريين ..

خالد عبدالله قال ايه الي وداها هناك ..

عكاشة قال هيا ليه مش لابسة حاجة تحت العباية؟ وناس كتير قالوا آمين

وتتوالى الاحداث لدرجة انه في محمد محمود 3 والأحداث الي قبل الاتحادية وقت التحرشات الي كانت بالجملة والاغتصاب الجماعي عبدالله بدر طلع قال انه ده بمزاج البنات

لحد ما حد من اقرب اصحابي جه قالي بصي ده الي بيحصل في التحرير .. انتي لو نزلتي هيعملوا فيكي .. الي بتدافعي عنهم ناس زبالة .. ووجعني وجع خلاني قعدت اكتر من شهر مش قادرة اقوله حتى ازيك

راجع معايا:

في الـ 18 يوم مات حوالي 800 شهيد ..

في عهد العسكر مات حوالي 200 شهيد

في عهد مرسي إجمال الي موات في مواجهات مع الامن تقريبًا 156 حسب توثيق Wiki ثورة

الفترة المش متسمية

(مات 12 قدام مكتب الارشاد .. 22 في بين السرايات و 14 في المنيل.. و4 في اسيوط (واسكندرية معرفش قد ايه مات ولا من انهي فريق) في اشتباكات بين مدنين وبعض مؤيدين ومعارضين الاحداث دي بين 30 يونيو و3 يوليو)

من ساعة ما السيسي مسك:

92 في الحرس الجمهوري

156 في المنصة

حوالي 3000 من فض رابعة (ومازل المصابين بيموتوا)

105 في احداث رمسيس (ومازال المصابين بيموتوا)

و 6 من حركة احرار

(حط الشهداء الميري على جنب؛ توثيقهم وحقهم عند الدولة مش عند المدنين)

احنا بنتكلم في 5000 وزيادة روووووووح !!!!

67 % من الارواح دي ماتو ما بين 3 يوليو والنهاردة ..

يعني كل الي ادفع كووووووم .. والي ادفع في الـ 60 يوم دول كوم تاني خالص!!!!

وقت المنصة والحرس الجمهوري كان العدد المعلن 50 و90 … ارقام عهدت الاخوان كقيادات وحزب قادرين انهم يكملوا مسيرة سياسية وراها.. عشان كده حفاظي على حرمة الدم فصلته عن اي دعم من اي نوع لاي حراك في الشارع … دعمي للناس الي كانت بتموت سواء اي حاجة للمستشفى الميداني زي ما كنا بنعمل بـ #tahrirneeds والتبرعات بالدم او المساعدات للمصابين بالاعلان زي ما طول عمري بعمل عملت .. بس مكنش دعم سياسي..

بعد فض رابعة مفيش اختيار ..

ده النهضة الي كلنا كنا مرعوبين من السلاح الي (اتقال انه ) فيه خصوصًا بعد مقتل هشام البديوي اتفض في ساعتين

رابعة الي مكنش فيه سلاح (والي ناس كتير تبعنا اكدوا انه مفيهوش ريحة السلاح) اشتباكات فضلت لحد الساعة 11 او 12 وبعدين ضرب في المليان وحرق في الخيم وازالة كل حاجة واضرب نار من طيارات على المستشفى .. اسماء صقر ماتت برصاصة عدت من الحيطة مش من شباك .. حرقوا الجثث ..

اعتقلوا الناس .. جرووهم رموهم ع الارض وضربوهم بالطبنجات على ظهرهم داسوا على راسهم برجليهم زي ما كان بيداس على خوذ الامن المركزي في التحرير..

قعدوا شيخ (رجل عجوز) اشيب يربع رجله على الارض ولما نطق قالهم ربنا يسامحكم حسبي الله ونعم الوكيل ضربوه على راسه!!

سيبوا رابعة ..

في مسجد الفتح لما جم يطلعوا المعتقلين ..

كان بيتسيب الناس الي بره ع الناس الي طالعة راجل كان او ست ..

كله كان بيضرب..

كله كان بيتعمل معاه السليمة..

كلهم الجيش ادالهم الامان وكلهم اعتقلوا وقليل منهم اوي الي افرج عنه ميجيبوش 30 نفر..

الاخوان كانوا اسوء ما يكون من محمد محمود ولحد ما محمد مرسي مشي!!

وبعدين يعني؟

أنا الي حاسبتهم كل الوقت ده وكنت بقفلهم بالواحدة عشان مواقفهم اللا اخلاقية والمواقف السياسية الغبية الي تطورت لجنائية في وضع زي الاتحادية ..

أنا الي حاسبتهم كل الوقت ده عشان مبادىء وعشان ثورية وعشان قيم وعشان ميصحش ..

اجي دلوقتي واجيب ورا؟

اجي دلوقتي والجيش بيقتل فيهم هما والي مؤيدين لقضيتهم والي مؤيدين للحق الي وسطهم

طب بلاش .. لو مش معترف انهم بني ادمين يستحقوا الحياة.. لو العنصرية هتستبد بيك وخلاص اي حد بخمار وذقن اطول حبة من الموضة واقل من بتاعة السلفيين .. او اي حد تحس انه “شكله اخوان” بلاش يعيش..

اعمل عبيط واشفع لنفسك بكلمة ادانة..

30 يونيو مش انقلاب.. 30 يونيو حراك شعبي كان هدفه اجراء انتخابات رئاسية مبكرة .. (وبس)

30 يونيو كان حراك شعبي وكان قوي رغم كل رأيي فيه وعدم اتفاقي معاه شكلًا وموضوعًا .. وتشكيكي في تمرد وقرفي منها من اول يوم والي يحب يرجع في التايم لاين هيلاقيها..

3 يوليو بقى.. ده انقلاب .. وعادي مكنش عندي مشكلة معاه في الاول لانه كده كده النظامين زفت .. وكده كده عندنا قضايا هنحارب عشانها .. وعودة مرسي كانت ولا تزال حاجة غير عقلانية بالنسبة لي ولحد فض رابعة كان ممكن يبقى في حل سياسي انه مرسي يعلن انتخابات رئاسية مبكرة وينسحب من المشهد دلوقتي لا..

كان انقلاب ببساطة بيرجعنا للوضع الي كان المفروض يكون من 22 مارس 2011 .. بس طلعت امالي في انه يبقى سيء ساذجة اوي وطلع انه السيسي “وزير الدفاع بنكهة الثورة” سفاح قاتل ومعندوش ذرة احساس

وخلاص طلع زبالة ..

بان انه زبالة

قتل بالالاف مش بالمئات ..

الناس كلها مؤيدين ومعارضين بيقولولي متتفرجيش على تلفيزون!!

يا عالم انا واحدة مبتفتحش تلفيزون .. مبتفحوووووووووش

بكرررررهه .. لانه التلفيزون كله كذاااااااااااااااب كذاااااااااااااااب كذااااااااااااب

مبتفرجش على تلفيزون

انا بقيم حسب الناس الي انا عارفاها والشهادات الحية والفيديوهات والصور واصحابي ..

من اول ابريل 2011 .. وانا مبعرفش اخد معلومة من التلفيزون ومبثقش فيها..

يوم ما افتح بفتح عشان البث الحي .. عشان اشوف ولو جزء من المشهد

بحاول “أتعايش” مع فكرة عدم التعاطف مع الي ماتو ..

بحاول اتعايش مع فكرة انه يجي حد يقبض على جارك فتطلع تزغرط

انه يوم فض رابعة جيران صاحبتي الاخوان طلعوا زغرطوا عشان الاعتصام اتفض..

بحاول اتعايش مع انه عشان “الاخوان باعونا في محمد محمود” عادي انك تبيعهم دلوقتي

عادي انك تعمل كل الي بتحتقرهم بسببه ..

عادي اي حاجة ..

عادي اي مصيبة..

عادي كل حاجة..

من يوم الانقلاب وانا عارفة انه الحياة هتبقى زفت، والصراحة مفكرتش اخد موقف سياسي مع الاخوان ولا ضد العسكر لانه حسيت انه السكوت افضل..لانه مينفعش انصر ده سياسيًا قصاد ده ولا العكس ..

والصراحة براجع نفسي، انه لعله كنت غلط.. وبراجع نفسي مليون مرة هل كنت غلط ولا لا .. وبلاقي كلام قولته كان غلط! وخوفي كان غلط! وحتى سياسيًا موقفي كان لازم يتعدى مجرد ادانة للجيش وتحميله المسؤولية..

قولت يسقط حكم العسكر متأخر المرة دي ..

بس عمري ما رخصت دم حد..

لحد النهاردة الحمد لله مرخصتش دم حد!!

بس عادي انه كل الي اعرفهم يرخصوا دمي انا شخصيًا..

عادي انه فجأة كل الناس وصحابي وناس اشتغلت معاها “ضد مرسي” وتوثيقًا ونيلة ضد مرسي، وناس ضد العسكر من 3 مارس 2011 وما قبلها .. ويقولك اسماء بقت اخوان واشتم في اسماء واسماء دي كذا واسماء دي كذا..

انا اتخنقت..

واسفة اني انفجرت ..

بس والنبي وانتو قاعدين ع البورصة او وسط بعض انتو احرار قولوا الي انتو عايزينه .. الكلام مش بيلزق ..

بس متجوش في وشي وترخصوا دم الناس ..

متجوش على وجعي انا وتدوسوا ..

مش لازم تعرفوني لو مش عايزين .. ومتزعلوش عليا ..

انا راضية ومقتنعة بموقفي تمام الاقتناع ..

ايوة الاخوان غلطوا ..ودفعوا ثمن غلطهم من دم عيالهم ودمهم…

بس انا مش هغلط نفس غلطهم ..

وبلاش نغمة لما الجيش يخلص ع الاخوان نبقى نعارضه.. انتو بالنحاسة الي انتو بقيتوا فيها قصاد الدم مبيقتوش تقدروا تعارضوا نفسكم..

تعارضوا العسكر؟

في رابعة.. ضربوا الناس بالنار.. والي جه ياخد الي مات.. ضربوه بالنار وهو شايله.. جم ناس يحاولوا يسحبوا الجثتين قاموا ضربوا عليهم هما الـ 3 نار… والمشهد اتكرر..

رواية اكتر من حد في اكتر من مكان ..

خليكم كده..

زي ما انتو عايزين ..

سيبوني انا في حالي..

ويا رباب ..

لو روحتي لربنا الاول..

قولي للشهداء انا اسفة ..

ومش محتاجة بيبسي مع الطلب لا……..

وربنا الدم كفاية!!

أسماء خيري

من حرق النهضة

من حرق النهضة

Tag Cloud

%d bloggers like this: